استمرار الحملات الدولية المنددة باغتيال “أبو عاقلة”.. لا رجعة عن محاسبة نظام الفصل العنصري الصهيوني

استمرار الحملات الدولية المنددة باغتيال أبو عاقلة لا رجعة عن

صحافة 24 نت .. استمرار الحملات الدولية المنددة باغتيال “أبو عاقلة”.. لا رجعة عن محاسبة نظام الفصل العنصري الصهيوني والان إلى التفاصيل :

تعددت أشكال الحملات الدولية التي تطالب بمحاسبة إسرائيل على مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، حيث وقّع 126 فناناً غربياً بينهم نجوم من هوليوود ومؤلفون وموسيقيون وكتّاب بارزون، عريضةً تدين جرائم الاحتلال الإسرائيلي المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني، واستمرار الصمت الدولي عنها، مُطالبين بتحقيق العدالة للصحفية شيرين أبو عاقلة.

ودعا الممثلون مارك رافالو وسوزان ساراندون و تيلدا سوينتون وكاثرين هان وستيف كوجان في رسالة مفتوحة إلى “المساءلة الكاملة لمرتكبي هذه الجريمة، وكل من شارك في الإذن بارتكابها”.

ومن أبرز الموقعين على العريضة المخرجون السينمائيون بيدرو ألمودوفار وكارول مورلي وبوتس رايلي وآصف كاباديا ومايكل وينتربوتوم، والموسيقيون توم موريلو وماسيف أتاك وبن أوفو وسيون كوتي. ودعمت العريضة منظمات حقوق الإنسان الفلسطينية في اتخاذ إجراءات متناسبة “لمحاسبة إسرائيل على جرائمها، ووضع حد لإفلاتها من العقاب”.

وطالب المُوقّعون على العريضة باتّخاذ تدابير جادّة لضمان “المساءلة الكاملة” حول جريمة اغتيال شيرين أبو عاقلة، والاعتداء على جنازتها من قِبَل شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأكّد المُوقّعون أن الجريمة تعد “انتهاكًا جسيمًا للقانون الدولي الإنساني، واعتداء على الصحافة وحرية التعبير”. مُطالبين بفرض عقوبات على إسرائيل، التي تحظى “بغطاء دبلوماسي أمريكي على الدوام”.

كما أدانوا “المعايير المزدوجة” التي تتعامل بها الحكومات الغربية، داعين إلى “تطبيق ثابت للقانون الدولي وحقوق الإنسان”، ومحاسبة مُرتكبي الجريمة بحق الزميلة شيرين أبو عاقلة، وسائر المدنيين الفلسطينيين.

وتضمنت العريضة التي نشرتها منظمة “فنانون من أجل فلسطين” في المملكة المتحدة أن القوات الإسرائيلية قتلت 45 صحفيًا منذ عام 2000، وأصابت عددًا آخر، لمجرد قيامهم بعملهم. وأضافت إن هذه “الجرائم هي جزء من العنف والمضايقات والترهيب ضد الصحفيين الفلسطينيين الذين يسلطون الضوء على ما وصفته منظمة العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش ومنظمة حقوق الإنسان الإسرائيلية، وبتسيلم، بأنه نظام فصل عنصري مفروض على الصحفيين الفلسطينيين والشعب الفلسطيني”.

وتابعت العريضة “ندعو حكوماتنا الغربية لإنهاء نفاقها، والعمل بثبات في تطبيق القانون الدولي وحقوق الإنسان. إننا ندعوهم إلى اتخاذ إجراءات هادفة لضمان المساءلة عن مقتل شيرين أبو عاقلة وجميع المدنيين الفلسطينيين الآخرين”.

وخلص الموقعون الذين كان من بينهم الممثل ولاعب كرة القدم السابق إريك كانتونا، والمؤلفة نعومي كلاين، ودي جي ماريا ستامبر، والمؤلف والاقتصادي يانيس فاروفاكيس، إلى أنه “يجب ألا تكون هناك معايير مزدوجة عندما يتعلق الأمر بالحق الأساسي للإنسان في الحرية من الاضطهاد والقهر والحق في الحياة والكرامة”.

وفي سياق متصل ، بدأت حملة جمع تواقيع أعضاء من الكونغرس الأمريكي على رسالة تقدم بها عضوان عن الحزب الديموقراطي تطالب مكتب التحقيقات الفيدرالي بإجراء تحقيق في مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

وتقول الرسالة التي يقف خلفها العضوان في الكونغرس أندريه كارسون، ولو كوريا “نظرًا للوضع الهش في المنطقة والتقارير حول وفاة الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، نطلب من وزارة الخارجية ومكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) فتح تحقيق”.

والرسالة موجهة إلى مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر راي، ووزير الخارجية أنطوني بلينكين، وتطلب مسودة الرسالة إجراء تحقيق من مكتب التحقيقات الفيدرالي وكذلك وزارة الخارجية حول ما إذا كان مقتل الصحفية الأمريكية ابو عاقلة في الأراضي التي تحتلها إسرائيل ينتهك أي قوانين أمريكية.

وتقول الرسالة: “نكتب إليكم بشأن الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، وهي فلسطينية أمريكية تبلغ من العمر 51 عامًا وتعمل صحفية في قناة الجزيرة، توفيت برصاصة قاتلة في مدينة جنين بالضفة الغربية في 11 ايار 2022. نطلب من وزارة الخارجية ومكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) فتح تحقيق في وفاة السيدة أبو عاقلة”.

واضافت الرسالة: “في 11 ايار 2022، أفادت وكالة أسوشيتد برس بأن السيدة أبو عاقلة أصيبت برصاصة في رأسها على أطراف مخيم جنين للاجئين في شمال الضفة الغربية. ونُقل منتجها الصحفي الفلسطيني علي السمودي إلى المستشفى في حالة مستقرة بعد إصابته برصاصة في ظهره. كما أفادت التقارير بأن الصحفيين الفلسطينيين الذين كانوا برفقة السيدة أبو عقلة والسيد سمودي في ذلك الوقت قالوا إنهم أبلغوا الجنود الإسرائيليين بوجودهم، وأنهم لم يروا مسلحين في المنطقة”.

واشارت الرسالة الى زعم الجيش الإسرائيلي أن الضحايا وقعوا بعد إطلاق نار بين مسلحين فلسطينيين وقوات الدفاع الإسرائيلية”. وتابعت: “مع ذلك، فإنه مع وجود وسائل الإعلام وشهود العيان الحاضرين إلا أن التقارير الواردة متضا


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا





استمرار الحملات الدولية المنددة باغتيال أبو عاقلة لا رجعة عن

كانت هذه تفاصيل استمرار الحملات الدولية المنددة باغتيال “أبو عاقلة”.. لا رجعة عن محاسبة نظام الفصل العنصري الصهيوني نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على المشهد اليمني الاول وقد قام فريق التحرير في صحافة 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي. Press24 UK - ايجي ناو - الصحافة نت - سبووورت نت - صحافة الجديد - 24press

أهم الأخبار في اخبار اليمن اليوم


( صحافة 24 نت )قارئ إخباري مستقل لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
برمجة وتصميم Yemenz. كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة 24 نت ) © 2014-2021.